اعتقلت عناصر الأمن الإيطالية مراهقا مصريا يبلغ من العمر 19 عاما، يشتبه في تورطه في ارتكابه جريمة قتل ذهب ضحيتها شهر يونيو مواطن مغربي يدعى عنتر محسن (28 عاما)، قرب موقف للحافلات بالخط رقم 91، وسط ميلانو.

وذكرت مصادر من شرطة ميلانو، أنها نفذت “أمر اعتقال المشتبه به بإرتكاب الجريمة الصادر عن المدعي العام”، موضحة أن “التحقيق الذي باشرته فرقة العمليات المتنقلة، بتنسيق من قبل نائب المدعي العام ونائبه في محكمة ميلانو، سمح بإعادة بناء ديناميكيات عملية الإعتداء واللحظات الأخيرة لحياة عنتر محسن.

وأضافت في هذا السياق أنه “تتبع مسار هروب المنفذين الثلاثة للجريمة، والسماح في الوقت الحالي أيضًا من خلال النشاط التقني بتحديد أحد هؤلاء”.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن “عنتر التقى بالصدفة على متن الحافلة رقم 91، ثلاثة أشخاص، قاموا بعد خلاف نشب بينهم، بمهاجمته وإجباره بقوة على النزول في المحطة المذكورة، حيث وجهوا له طعنات قاتلة، قبل أن يلوذوا بالفرار”. مبينة أن “الضحية توفي بعد بضع ساعات في المستشفى القريب من مكان الحادث”.