أشار بيان صحفي من القصر الملكي ليوم الأحد 14 يونيو، أن صاحب الجلالة محمد السادس خضع بعيادة القصر الملكي بالرباط لعملية ضبط إيقاع دقات القلب، نظرا لمعاودة اضطراب في ضربات القلب من نوع الرفرفة الأذينية.

كما قال أطباء جلالة الملك حفظه الله أن التدخل الجراحي كان ناجحًا تمامًا، مثل السابق في المجرى في 26 فبراير 2018 في باريس، مع استعادة إيقاع القلب الطبيعي.

حفظ الله جلالة الملك و سرع بشفائه العاجل، و كان هذا بيانا صحفيا من الفريق الطبي المؤلف من الدكتور عبد العزيز ماوني، والدكتور أوليفييه توماس، والدكتور أوليفييه دوبورج، والدكتور علي شايب، والدكتور لحسن بيليماني.