تُحرز الحكومة الإسبانية تقدمًا في التكيف مع تغير المناخ؛ باعتباره السبيلَ الأمثلَ لتحقيق الانتعاش الاقتصاديّ، وتعزيز سياحة ذات جودة أفضل، وتوفير ضمانات للمستثمرين، بحسب وزارة التحوّل البيئي والتحدّي الديمغرافي.

واستعرضت وزارة التحوّل البيئي والتحدي الديمغرافي، الأربعاء الماضي، التقدّم الذي حُقّق بعد تقديم مشروع المُخطّط الوطنيّ الثاني للتكيف مع التغيرات المناخية (2021-2030) للمجلس الوطني للمناخ والمجلس الاستشاري للبيئة.

وستضع الخطّة الوطنيَّة للتكيف مع تغير المناخ أيضًا الإطار الوطنيّ لتطوير سياسات التكيف وجذب الاستثمار في المشاريع الَّتِي تضمن مقاومة التغيرات المناخية، تماشيًا مع الميثاق الأوروبي الأخضر.