عينت منظمة ‘اليونيسيف’ التابعة للأمم المتحدة كل من مريم أمجون وعمر عرشان، كمناصرين يافعين لقضايا حقوق الطفل، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل، الذي يخلّده العالم يوم 20 نونبر المقبل.

وقالت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الأمومة والطفولة “اليونيسف”، أن تعيين الطفلين المغربيين جاء كتتويج للعمل الدؤوب الذي قاما به، من أجل تعزيز ثقافة حقوق الطفل منذ بداية أزمة كوفيد 19 بالمغرب.

وأضاف مكتب المنظمة في المغرب أن مريم وعمر، تميزا هذه السنة، بالمشاركة القوية في مبادرات مختلفة ليونيسيف المغرب، من بينها المساهمة في نداء الطفولة الذي أطلقته اليونيسيف في أبريل الماضي.