هنَّأ رئيس حكومة جبل طارق السيد فابيان بيكادوو الجالية المسلمة بحلول عيد الفطر السعيد، في التفاتة كريمة، كما أشاد في المناسبة نفسها، بمجهودات رئيس جمعية الجالية المغربية بجبل طارق، السيد علي الدعويسي، شاكرًا له حسن التنسيق مع الجهات المغربيَّة المختصّة من أجل نقل وإعادة الجالية العالقة في المغرب، وهي العملية التي أشرفت عليها حكومة جبل طارق وبإشراف وتنسيق من السلطات المغربيَّة.

حفل التهنئة الذي أقامه رئيس حكومة جبل طارق، على شرف الجالية المسلمة  ، تضمَّن أيضًا تقديم هدايا رمزيَّة لمركز التنسيق الاستراتيجي للطوارئ المدينة، الذي كان شريكًا رئيسيًا في إنجاح عمليات الترحيل، كما قدمت خلال هذا اللقاء من طرف السيد عليّ الدويسي رئيس الجمعية إلى ممثل المركز السيد تيتو دانينو، هدايا كعربون شكر وعرفان لما أقدم عليه المركز من دعم وتنسيق وثيق طوال مراحل الإعداد لعملية الترحيل.

يشار في ذات السياق، إلى أنَّ منطقة جبل طارق تضمّ جالية كبيرة من المغاربة الذين انخرطوا وبشكل فعَّال في الحياة الاجتماعيَّة هناك عبر مراحل التاريخ كلها، ويُشكّل جبل طارق بؤرة خصبة للتعايش بين مختلف الديانات والثقافات، ونقطة مركزية لتلاقي الحضارات والثقافات فيما بينها عبر نمط يسوده التآخي والتعايش وحسن الجوار.