أدى أمير المؤمنين الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد، يومه الجمعة 10 ذي الحجة 1441 هـ الموافق 31 يوليوز 2020، بالإقامة الملكية بالمضيق، صلاة عيد الأضحى المبارك.

واحتراما من جلالة الملك، للتدابير الصحية المتخدة للحد من انتشار جائحة كورونا، فقد أبى إلا أن يؤدي صلاة العيد بدون خطبة، كسائر أفراد شعبه الوفي.

إثر ذلك، قام جلالة الملك بنحر أضحية العيد، اقتداء بسنة جده المصطفى عليه أزكى الصلاة والسلام، فيما قام الإمام  بنحر الأضحية الثانية.