وقع حدث لا يصدق ومأساوي، صباح اليوم (السبت)، في ماربيا، حيث مات رجل بعد أن سقط عليه شخص آخر من على شرفة غرفة فندق في الطابق السابع ليلفظ الاثنان حياتهما معًا. وأفاد موقع (إلموندو) بأنَّ الأحداث وقعت في شارع خوسيه ميليا، بعد أن تلقّى مركز الطوارئ عدّة مكالمات تفيد بأنَّ رجلًا «سقط من شرفة غرفة فندق على آخر رجل آخر كان في شرفة غرفة في طابق آخر».

وأضاف المصدر، أنَّ رجال الأمن فور علمهم بالحادث حلو بعين المكان، ليتم التعرّف على الهالكين، رجل كان عمره 50 عامًا من أصل إنجليزي. وكان الضحية الثاني شابًا إسبانيًا يبلغ من العمر 43 عامًا كان يشرب الخمر على أحد تراسات المنشأة الخارجيّة، عندما سقط عليه رجل من الأعلى قادمًا من شرفة غرفة الفندق الذي شاءت الأقدار أن يكون آخر مكان يزورانه.

من جانبها، فتحت الشرطة الإسبانية تحقيقًا وتحاول توضيح ما إذا كان سقوط الرجل الذي كان في الفندق قد حدث عن طريق الخطأ، أو محاولة انتحار أو أنها عملية قتل.