قال شركة فيس بوك اليوم الأربعاء إنها ستبدأ استبدال خدمة التراسل المباشر في إنستغرام بإصدار من تطبيقها ماسنجر، في أول خطوة كبرى ضمن خطتها لربط التراسل عبر مجموعتها من التطبيقات.

وتتيح الخطوة لمستخدمي التطبيقين التواصل مع الخدمة الأخرى، وتبادل الرسائل، وإجراء مكالمات مرئية معها دون حاجة لتحميل التطبيق الآخر.

وإذا وافق المستخدمون على التحديث، ستتغير أيقونة التراسل في إنستغرام إلى رمز تطبيق ماسنجر.

وكما في ماسنجر، سيتمكن مستخدمو إنستغرام، الذين لم يكن بمقدورهم معاودة إرسال الرسائل، أن يفعلوا ذلك إلى خمسة أشخاص على الأكثر في المرة الواحدة.

وستدشن الخطوة مبدئياً اليوم الأربعاء في عدد قليل من الدول لم تحدد، على أن تُنفذ في باقي أنحاء العالم قريباً.

وأعلن مارك زاكربيرغ الرئيس التنفيذي لفيس بوك، لأول مرة الرؤية الخاصة بالتراسل بين التطبيقات في وقت سابق من العام.

وتهدف الشركة في نهاية المطاف إلى دمج واتساب ومد تقنية التشفير التام بين الطرفين لتشمل الخدمات الثلاث.